خدمات الويب ماستر

وزارة العدل: النتائج النهائية للمترشحين المقبولين لاجتياز الاختبارات الكتابية لمباراة توظيف 140 ملحقا قضائيا ليومي 3 و4 مارس 2018

وزارة العدل و الحريات

شارك

المملكة المغربية

وزارة العدل

 


النتائج النهائية لانتقاء المترشحين المقبولين لإجتياز الإختبارات الكتابية لمباراة الملحقين القضائيين الفوج (43)


- قائمة المترشحين الحاصلين على شهادة الإجازة في القانون الخاص أو الشريعةاضغط هنا

- قائمة المترشحين المنتمين لهيئة كتابة الضبطاضغط هنا؛

- قائمة المترشحين الحاصلين على شهادة الماستر أو الماستر المتخصص أو دبلوم الدراسات العليا المعمقة أو دبلوم الدراسات العليا المتخصصة في القانون الخاص أو الشريعةاضغط هنا.

 


تنبيه:

- يتعين على المترشحين المقبولين سحب استدعاءاتهم لاجتياز الاختبارات الكتابية من موقع الوزارة على الأنترنت، ابتداء من يوم الإثنين 26 فبراير 2018

- ستعمل الإدارة على إرجاع وثائق المترشحين الذين لم تقبل طلباتهم ابتداء من 05 مارس 2018، على أنه يمكن لمن يرغب في سحب وثائقه قبل هذا التاريخ ، الحضور شخصيا إلى قسم القضاة بمديرية الموارد البشرية بالوزارة.

 


كل إعلانات مباريات وزارة العدل 

ساهم مع موقعنا في نشر الإعلان بالضغط على Partager أسفله





علي80 - le 25/02/2018 à 01:16
المرجوا من شارك في المبتراة في السنوات الماضية تحديد عنوان ومكان اجراء الاختبار في الرباط وشكرا لكم
محمد - le 24/02/2018 à 04:21
ممكن شي حد يساعدني يفهمني علاش من كنحط تاريخ الازدياد كترفضو كان غلط مفهمتش حاولت عدة مرات ممكن شي حد يجاوبني شكرا
الحاقد - le 22/02/2018 à 10:12
وزارة العدل بسمية فقط.!!! فيناهو العدل؟؟؟ ... انتقاء ظالم وجائر ""
إلى الطلبة العلماء - le 20/02/2018 à 11:32
جاء في تعليقكم أن الكسالى لا مكان لهم وانكم علماء ولا تستوون من من لا يعلمون أي أصحاب العشرات. لدى احيطكم علما أن مباراة تم فتحها للجميع لأصحاب الميزات وأصحاب العشرات وقد اجتزتها وكنت من أصحاب العشرات الكسالى لكن كان ترتيبي الأول على صعيد المغرب وأثناء الاختبار الكتابي رأيت مجموعة من العلماء ينظرون إلي ووجوههم دليلة يرغبون في الإجابة لا أدري هل برودة النفس هاته جاءوا بها من أيام الجامعة أم صدموا بالواقع. وأقول لك لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين وأعد العدة فأنت أمام وزارة فاسدة لا مكان لك إن كنت من أصحاب اللسان الطويل
adil - le 18/02/2018 à 07:52
كيفاش كيحسبو دوك النقط
الى المستخف بالتحليل - le 18/02/2018 à 02:18
على ما يبدو أنت لست على دراية بما قيل في التحليل و أنا أؤيد ما قاله تماما فكلية الحقوق بوجدة بها أساتدة بعضهم أخجل من تسميتة أستاد لا تعامل لا تنقيط ... زد على ذلك من أجل تكافؤ الفرص يجب أن يحظى الجميع بفرصة و ليس البعض فقط و الامتحان هو من يقرر من يستحق و من لا يستحق و كخلاصة مازال رانا متأخرين بزااااف و صعيب نلحقوا او نوصلوا لي سبقونا و السلام
لا حول ولا قوة إلا بالله - le 18/02/2018 à 08:02
أين هو العدل في هذا ؟؟؟
Jalal - le 18/02/2018 à 04:46
هنا ستبدأ الصفقات الكبيرة عند أصحاب الزبونية الكلاب الضالة الدين لايخافون الخالق عز و جل ، رغم كثرة الطلبة الأكفاء لكن مشكلتهم أنهم فقراء...لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
أحمد - le 17/02/2018 à 11:25
أستغرب لبعض المغرضين الذين ينتقدون هذا الانتقاء الأولي ويشككون في الطلبة المجتهدين الحاصلين على شهادة الاجازة بميزة جيدة و أقول لهم لا مكان للكسالى أصحاب العشرات في أي مباراة لأنهم أمضوا سنوات الكلية في النوم والكسل و الآن يحصدون ثمار كسلهم وهذا نقاش تافه يثار كل سنة و لا يكفيني إلا قول موتوا بغيضكم و لا يستوي الذين يعلمون و الذين لا يعلمون و بالتوفيق للجميع .
إلى قاضي - le 17/02/2018 à 08:24
تحليل سخيف و لا يستحق القراءة.
قاضي - le 17/02/2018 à 01:09
مع الأسف تستمر وزارة العدل و الحريات بحرمان عدد كبير من الطلبة الذين استعدوا بشكل جيد للمباراة بدعوى انهم لم يتحصلوا عن نتائج جيدة و الواقع انهم يهملون مجموعة من المعطيات في هذا الانتقاء الجائر فعدد كبير من الطلبة الذين تم قبولهم تحصلوا على النقط الجيدة عن طريق الغش او عن طريق تملق الاساتذة كذك يختلف التنقيط من جامعة الى جامعة, صراحة استغرب للطبة المتصدرين للقائمة كيف تحصلوا على تلك المعدلات ؟ في جامعة محمد الأول بوجدة بعض الاستاذة لا تتجاوز النقط الاولى عندهم 10 أو 12 كحد اقصى . هذا الانتقاء ظالم و جائر و يحرم عدد كبير من الطلبة الخلوقين و المجدين و الذين تعبوا في مسارهم الدراسي و الذين يسحقون فرصة كما الجميع و العبرة أخيرا بالاجابة الصحيحة المعتبرة. مـــــــــــع الأسف لن يرقى هذا البلد الى التفوق على جميع الاصعدة مادام من هب و ذب يتولى زمام الامور .
يوسف - le 16/02/2018 à 11:27
المرجوا منكم تحديد مكان وعنوان اجراء المباراة
هلي - le 16/02/2018 à 09:22
مكان المباراة
كريم - le 16/02/2018 à 08:33
البطالة أصبحت مخيفة، الآلاف من المرشحين و المترشحات و عدد المناصب جد قليل !!!

أضف تعليقك

Code de vérification